Homeأعمالنا ﺍﻟﻘﺮﺍﺀﺓ ﻭ ﺍﻟﺘﻌﺎﻃﻒ ﻣﻊ ﺍﻵﺧﺮﻳﻦ

القراءة و تأثيرها على التعاطف مع الآخرين

حصلت جمعية تغيير- مبادرة نحن نحب القراءة على منحة مالية من مؤسسة  فتزر الأمريكية و التي تقوم بعمل أبحاث عن المحبة و التسامح و تقبل الآخر، للقيام بدراسة علمية عن تأثير قراءة القصص على التعاطف مع الآخرين عند الأطفال. قام قسم علم النفس في جامعة شيكاجو بتصميم الدراسة و سيتم تطبيقها على مجموعة من الأطفال في شبكة نحن نحب القراءة عن طريق اجراء تقييمات قبلية و بعدية و قيام متطوعينا بالقراءة للأطفال مجموعة من القصص التي تم اختيارها بعناية. سيتم أيضاً مقارنة نتائج الأطفال الذين قرئ لهن قصص عن التعاطف مع الآخرين بأطفال لم يتم القراءة لهم.

 

نتائج دراسة القراءة والتعاطف
تظهر الدراسات أن القراءة تؤثر إيجابيا في التعاطف مع الآخرين قامت نحن نحب القراءة في عام 2014 بدراسة تقيس تأثير نموذج نحن نحب القراءة على زيادة التعاطف مع الآخرين لدى الأطفال، قد تمت الدراسة بالتعاون مع جامعة شيكاجو. أظهرت الدراسة نتائج ايجابية. أظهرت الدراسة ان دمج قيم التعاطف بقراءة القصص للأطفال قد زادت قيمو الكرم لدى الأطفال بنسبة 100% الى جانب أزياد قيمة الأهتمام والقلق على الأطفال الأخرين. الأهم من ذلك فإن التدخل لن يؤثر على ما نسمية "التعاطف العاطفي" أو الحساسية نحو الألم. هذه التغيرات غير موجوده في مجموعه الدراسة الضابطه.
وإجمالا ، تظهر هذه النتائج أن تدخل القراءة العاطفي يسبب زيادة في الاهتمام الجاد للأخر فضلا عن زيادة السلوك الاجتماعي الإيجابي

 

 رابط البحث

 

empathyempathyempathy